مجلة العلوم الإسلامية

تنزيه اجتهاد النبي صلى الله عليه وسلم عن الغلط

Clearing the Prophet’s Ijtihād from error

Abdulhadi Mohammad Dalati

College of Arts and Humanities || Global University

[tabs slidertype=”top tabs”] [tabcontainer] [tabtext]Abstract:[/tabtext] [/tabcontainer] [tabcontent] [tab] There is no doubt that the Prophetic traditions (sunnah) are amongst the foundations upon which Muslims base their Islamic beliefs. They are also one of the pillars that high-ranking scholars rely upon in order to derive religious maxims/rules. In this era, many misconceptions surfaced in regards to the credibility of the Prophetic Sunnah. Through these misunderstandings, numerous people have attempted to prevent others from being committed to the Sunnah and implementing its noble teachings. Perhaps, also, some contemporaries might have referred to certain claims, in some books, which indicate to the possibility of error in the Ijtihād of the Prophet regarding religious matters. This has consequently resulted in repelling people from committing to the Prophetic traditions. Based upon this, through my research, I will attempt to investigate in this matter so as to clarify that the reality is contrary to their claims. Instead, the Prophet, ṣalla-Allāhu ʿalayhi wa-sallam, is impeccable and protected from erring when performing Ijtihād as he is protected from making mistakes in regards to what he relates from His Lord through revelation. I have collated many supportive evidences as well as making note of the misrepresentations I have found and responded to them. Amongst the conclusions this research has arrived at is that when Jesus descends from the sky, all disagreements pertaining to judicial schools of thought will cease, because his Ijtihād is protected from error, therefore his religious opinion would be the accepted one. The methodologies I adopted herein are descriptive & analytical.  I hope that this research becomes a new addition to the Islamic body of research and an aid to researchers. I also hope for this research project to fill the gap in extant research, as I have not found anyone who has delved into this matter as I have. Keywords: Ijtihād, Prophetic Ijtihād, errors in Ijtihād, impeccability of Prophets, the Ijtihād of Prophet Muḥammad.[/tab] [/tabcontent] [/tabs]

تنزيه اجتهاد النبي صلى الله عليه وسلم عن الغلط

عبد الهادي محمد الدالاتي

كلية الآداب والعلوم الإنسانية || الجامعة العالمية|| لبنان

[tabs slidertype=”top tabs”] [tabcontainer] [tabtext]المستخلص: [/tabtext] [/tabcontainer] [tabcontent] [tab]مما لا شك فيه أن السنة النبوية هي من الركائز التي يبني عليها المسلمون معتقداتهم الإسلامية، وهي أحد الأركان التي يرجع إليها العلماء المجتهدون في استنباط القواعد الدينية. وقد ظهر في هذا العصر الكثير من المغالطات في مصداقية السنة النبوية، التي شرع من خلالها بعض الأفراد في محاولة منع الناس من التمسك بالسنة وتنفيذ تعاليمها النبيلة. وربما يتمسك بعض الناس في الوقت الحاضر بمزاعم – موجودة في بعض الكتب – قد يشير ظهورها إلى احتمال الخطأ في اجتهاد النبي في الأمور الدينية. وقد أدى ذلك إلى إبعاد الناس عن التقيد بالأحاديث النبوية. وعليه، فسأحاول من خلال بحثي هذا أن أحقق في هذه القضية وأتحرى لتوضيح أن الأمر ليس كما تصوروا أو ادعوا بل النبي صلى الله عليه وسلم معصوم عن الخطأ في اجتهاده كما هو معصوم الخطأ فيما يبلغه عن ربّه من طريق الوحي. ولقد جمعت في سبيل ذلك الكثير من الأدلة المؤيدة، كما تعرضت لما وجدته من شُبه يمكن أن تلقى في هذا المقام وأجبت عنها، حتى خلصتُ إلى بعض النتائج منها ذلك الذي هدفت إلى عمل البحث لأجله، ومنها أن عيسى المسيح عليه السلام حين ينزل من السماء سيرتفع الخلاف بين المذاهب لاستحالة الخطأ عليه فيما يقوله عن اجتهاد فيكون قوله فصلا لا يجوز المصير إلى سواه، وقد سلكت في جميع ذلك المنهج الوصفي التحليلي.  فأرجو أن يكون هذا البحث إضافة جديدة إلى المكتبة الإسلامية، وعونا جيدا للباحثين، إن شاء الله، وكفايةً في هذه المسألة في ترجيح قول على وجه ظاهر بإذن الله تعالى.  الكلمات المفتاحية: الاجتهاد – الاجتهاد النبوي – الخطأ في الاجتهاد – عصمة الأنبياء – اجتهاد النبي محمد صلى الله عليه وسلم.[/tab] [/tabcontent] [/tabs]

اترك تعليقاً

==> أرسل بحثك <==